النجيفي: لست مسؤولاً عن دخول الاتراك إلى نينوى

أكد محافظ نينوى السابق اثيل النجيفي، الأربعاء، أنه ليس مسؤولاً عن دخول الاتراك الى المحافظة، وفيما أشار الى أن الحشد الوطني الذي يقوده لم ينشأ على اساس “ميليشياوي”، اتهم إيران بإيجاد “داعش”.

وقال النجيفي ، إن “الحشد الوطني تشكل من اهالي محافظة نينوى، ولم ينشأ على اساس ميليشياوي”، مبيناً أن “تعداد مقاتليه يبلغ 4000 مقاتل، تم تدريب 2500 منهم”.

وأضاف النجيفي، “أنني لست مسؤولاً عن دخول القوات التركية الى نينوى”، مشيراً إلى أن “المنطقة التي دخلت اليها القوات التركية تخضع لسيطرة البيشمركة”.

وبين النجيفي أن “الجيش التركي قدم لنا المساعدة بناءً على لقاءات مسبقة”، مؤكداً “أننا نرحب بأي جهة تريد مساعدتنا للتخلص من داعش”.

واتهم النجيفي، إيران بـ”ايجاد تنظيم داعش ودعمه في العراق”، منتقداً “الدعم الإيراني للعراق الذي جاء بشكل غير منتظم وعبر الميليشيات”.

وكان مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي أعلن في (5 كانون الأول 2015) أن الحكومة تأكد لديها بأن قوة تركية بمستوى فوج مدرعة بعدد من الدبابات والمدافع قد دخلت الأراضي العراقية، وبالتحديد في محافظة نينوى، مشيراً إلى أن ذلك تم دون طلب أو إذن من السلطات الإتحادية العراقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *