“داعش” تذبح 17 شابا جنوب غربي كركوك

أعلن أمير قبائل العبيد في العراق أنور العاصي عن قيام عناصر جماعة “داعش” الارهابية بذبح 17 شابا من أهالي قضاء الحويجة ونواحيها في محافظة كركوك.

وافاد موقع “السومرية نيوز” امس الخميس، ان العاصي قال في بيان: “إن عناصر تنظيم داعش نحروا خلال الايام الثلاثة الماضية 17 شابا من اهالي قضاء الحويجة ونواحي الزاب والرياض والعباسي والرشاد (٥٥ كم جنوب غربي كركوك) بتهم كتابة لافتات تحرض على التنظيم في مناطق يسيطر عليها وتسهيل هروب العوائل التي تعيش تحت جحيم داعش بالحويجة”.

وأضاف: “أن عناصر التنظيم وضعوا رؤوس الضحايا أمام مدخل قرية شميط التابعة لقضاء الحويجة والزم عائلاتهم بعدم رفعها لمدة 3 ايام لترهيب الابرياء”، داعيا الحكومة العراقية الى “الاسراع بتحرير الحويجة من دنس التنظيم الإرهابي”.

وقد فرضت جماعة “داعش” سيطرتها على قضاء الحويجة عقب أحداث الموصل في حزيران/يونيو 2014، ومنذ ذلك الحين وهي تفرض عقوبات وأحكاما قاسية وفق رؤيتها المتطرفة على أهالي القضاء.
 يذكر، ان جماعة “داعش” الارهابية صناعة اميركية صهيونية، وتتبنى الفكر الوهابي التكفيري المتطرف الذي تروج له دول اقليمية تسعى لتمرير اجندة اقليمية ودولية تهدف تجزئة المنطقة بعد تدميرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *