مئات الجنود العراقيين ينتشرون في قاعدة قرب الموصل

فبراير 13, 2016 | 11:21 ص

وصل مئات الجنود العراقيين الى قاعدة شمال العراق خلال الساعات الاربع وعشرين الماضية للاعداد لعمليات استعادة مدينة الموصل من ايدي الارهابيين، بحسب ما صرح ضباط الجمعة. وشاهد مراسلو وكالة فرانس برس في قاعدة مخمور على بعد نحو 70 كلم جنوب شرق الموصل، نحو 700 جندي من الفرقة 15 يصلون الى القاعدة في وقت متاخر من الخميس.

ووصل مزيد من الجنود الى القاعدة الجمعة، بحسب ما افاد ضابط مشارك في القيادة الامنية المكلفة استعادة محافظة نينوى التي عاصمتها الموصل، من ايدي تنظيم “داعش”.

وجرت مراسم لاستقبالهم في قاعدة مخمور الواقعة ضمن المناطق التي تسيطر عليها حكومة منطقة كردستان العراق.

وذكر ضباط عراقيون ان الخطة هي زيادة عديد القوات العراقية الفدرالية في مخمور الى 4500 جندي.

واستعادت القوات الحكومية مدينة الرمادي خلال الاسابيع الماضية، ويتوقع ان تتركز جهود لاستعادة مزيد من الاراضي التي يسيطر عليها التنظيم المتطرف، على الموصل التي تعتبر المعقل الرئيسي للتنظيم في العراق.

وسيتم الهجوم بدعم من الغارات الجوية التي تشنها طائرات التحالف بمشاركة مختلف وحدات القوات العراقية. ويزيد من صعوبته حجم الموصل التي تعتقد الحكومة ان نحو مليون شخص لا زالوا يعيشون فيها.

واقام الجيش العراقي محطة اذاعية باسم “الصندوق” في قاعدة مخمور لاطلاع السكان على التطورات العسكرية في المنطقة.

وقال العريف سالم محمود المكلف ادارة الاذاعة ان المحطة هي وسيلة للاتصال بسكان نينوى و”بث صوت الجيش”، مشيرا الى انها تهدف الى طمأنة السكان واخبارهم انه “سيتم تحريرهم من داعش”.