النزاهة تطالب بفسخ عقد شركة (G4S) وتؤكد وجود 52 خرقا بسياج مطار بغداد

انتقدت لجنة النزاهة النيابية، الاثنين، أداء الشركة الأمنية المشرفة على مطار بغداد الدولي، مطالبة سلطة الطيران المدني بفسخ العقد المبرم مع الشركة، فيما اشارت الى وجود 52 خرقا بسياج المطار.

وقال المتحدث باسم اللجنة عادل النوري، “استغرب من تمديد عقد شركة (G4S) على الرغم من استبعادها من قبل توصيات اللجان المختصة التي كشفت من خلال كتبها الرسمية مجموعة من الاختبارات الامنية عدم قدرة وامكانية الشركة بحماية مطار بغداد الدولي”، مشيراً إلى “وجود (52) خرقاً في سياج المطار وهذه كارثة أمنية تهدد أمنه”.

وطالب النوري بـ”إيقاف عقد الشركة الأمنية وإحالة المتسببين في هدر المال العام الى التحقيق”، مؤكداً “عدم تمرير هكذا اخفاقات قد تسبب في عزوف شركات الطيران في العالم وعزلها عن العراق ووضع مطار بغداد الدولي في قائمة الحظر”.

وأوضح النوري أن “أحدى فقرات العقد التي تجاهلت الشركة تنفيذها شراء واستبدال اجهزة السونار وفحصها بشكل دوري ناهيك عن فشل كلاب K9 بحسب وثائق وزارة الداخلية”.

يذكر ان لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية كشفت في وقت سابق عن وجود ٤٢ سونارا لكشف الحقائب في المطار منتهي الصلاحية والتي تعمل منذ ٢٠٠٣ وحتى الآن، ولم يجهز مطار بغداد اية اجهزة حديثة، فضلا عن ان عمر السونار لا يتجاوز 6 سنوات وبعده يكون اكسباير وغير قادر على الفعالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *